شرطة دبي: خدمة المركبات المعرقلة تحمي من المخالفات

أكد العميد خالد ناصر عبد الرزاق الرزوقي، مدير الإدارة العامة للخدمات الذكية في شرطة دبي أن إطلاق خدمة المركبات المعرقلة تهدف إلى توعية الجمهور وتحذيرهم عبر رسالة نصية قصيرة، منوها بأنها خدمة تحمي من المخالفات.

وبين أن الخدمة متاحة لكافة شرائح الجمهور للإبلاغ عن المركبات المعرقلة لحركتهم بالوقوف خلف مركباتهم في المواقف، باستخدامهم تطبيق شرطة دبي والدخول على خدمة المركبات المعرقلة وإدخال رقم المركبة لتقوم شرطة دبي بدورها في تبليغ مالك المركبة المعرقلة عن طريق رسالة نصية لإزالة مركبته، وذلك لتشجيع الجمهور والسائقين على الاستفادة واستخدام الخدمة على تطبيقاتها الذكية.

وقال العميد الرزوقي لـ «البيان» إن الخدمة تهدف إلى إشعار مالك المركبة عبر رسالة نصية قصيرة بانه يعرقل حركة السير كإجراء تحذيري ويمنحه الوقت الكافي لتحريك المركبة وفي حال عدم الاستجابة تسجل المخالفة، منوها بأن البعض لا يبالي بوقت الآخرين ويقوم بإيقاف مركبته خلف المركبات أو يمنع خروجه بأي طريقة، وأن هذه الخدمة ستخفف من الضغط على غرفة العمليات في المخالفات البسيطة.

من ناحية أخرى أكد العميد الرزوقي أن عدد الأشخاص الذين حملوا تطبيق شرطة دبي على الهواتف الذكية العام الماضي بلغ 2 مليون و351 ألفاً و808 تحميل على أنظمة وهواتف IOS وأندرويد، وأن عدد الأشخاص الذين حمّلوا التطبيق عبر نظام IOS كان الأكبر بواقع مليون و476 ألفاً و679 تحميلا، مقارنة بـ 875 ألفاً و129 تحميلا عبر الأجهزة المستخدمة لنظام الأندرويد، موضحا أن التصميم يُطبق أعلى المعايير العالمية الخاصة بأجهزة الـ أيفون.

وأوضح العميد الرزوقي أن عدد المعاملات التي تم إنجازها على الهواتف الذكية حتى نهاية عام 2016 وصل إلى 415 ألفا و276 معاملة مقارنة بعام 2015 الذي بلغت عدد معاملاته 339 ألفا و227 معاملة، وتم تحقيق وفر مالي يقدر بـ 57 مليونا و840 ألفا على قوة شرطة دبي مقارنة بعام 2015 حيث بلغت الوفرة المالية 34 مليونا و662 ألفا و949 درهما.

وأضاف العميد الرزوقي إن «هذه القفزة في أعداد محمّلي التطبيق الذكي دليل على نجاحنا في إسعاد المتعاملين، مبيّناً أن شرطة دبي تعزز تصميم وتطوير خدماتها الذكية في مجالي الابتكار والذكاء الصناعي، وتقدم من خلال تطبيقها الذكي أفضل تجربة مستخدم، بمواكبته لأفضل المقاييس العالمية»، مؤكدا أن الخدمات التي يحتويها التطبيق يسّرت إنهاء إجراء المعاملات على أفراد الجمهور في الوقت والمجهود.

وأشار إلى أن فريق الخدمات الذكية يسعى إلى تطبيق أفضل الوسائل والأدوات وآخر ما توصلت إليه التكنولوجيا في العالم التي من شأنها تقديم خدمات متميزة للجمهور، مضيفا إن التحديث الجديد يتميز بتصميمه التفاعلي والانسيابي الذي يراعي فئات وشرائح المجتمع كافة بما فيهم ذوي الإعاقة، حيث خصتهم شرطة دبي بخدمات وخاصيات حديثة، تساعدهم على التفاعل مع محيطهم باستخدام ميزات التطبيق المبتكرة.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon