خلال مشاركتها في منتدى الشباب بالخرطوم

شما المزروعي: منصور بن زايد معجب بنموذج الشباب السوداني المثقف

أكدت معالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب، أن سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، معجب بنموذج الشباب السوداني الواعي والمثقف الذين كان حضورهم لافتاً خلال مشاركتهم في منتدى الشباب العربي ضمن القمة العالمية للحكومات الأخيرة بدبي، ولذلك كانت أول مبادرة لمركز الشباب العربي هي عقد منتدى في السودان بالتعاون مع الاتحاد الوطني للشباب السوداني وهي الأولى من نوعها عربياً.

جاء ذلك خلال مشاركتها في منتدى الشباب السوداني بالخرطوم.

وقالت معاليها: إن الشباب السوداني لديه أمل وطموح لبناء مستقبل بلاده، كما أن الثقة بالشباب وقدرتهم على تحمل المسؤولية هذا ما يجعل الشباب يحقق إنجازات تفوق التوقعات وجعلته ينظر إلى التحديات بإيجابية حتى يضع الحلول المبتكرة لمواجهتها.

مشاريع

وأضافت أن هدف مركز الشباب العربي هو خدمة الشباب العربي في كل البلاد العربية وتمكينهم لبناء مستقبل أفضل لبلادهم وقيادة الشباب العربي لمبادرات ومشاريع لخير المنطقة العربية وإشراك الشباب العربي في حوار بناء مع صناع القرار.

وقالت إن أرض السودان خرجت شخصيات يفخر بها الوطن العربي، مشيرة إلى أن قصص النجاح لا تخلو من التحديات والصعاب ولكن الحل لهذه الظروف هو بيد الشباب كونهم المورد الأغلى للأوطان وأمل العالم العربي.

إلى ذلك، أشاد الدكتور شوقار بشار خاطر رئيس الاتحاد الوطني للشباب السوداني بمبادرة مركز الشباب العربي للتعاون مع الاتحاد لتنظيم منتدى الشباب السوداني المنعقد حالياً في الخرطوم بدعم من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة.

وأكد أن دولة الإمارات قدوة للعالم في تمكين الشباب وهي بذلك تدفع بقية الدول إلى تحقيق الكثير من التغيير لإعلاء صوت الشباب وتمهيد الطريق لهم للمساهمة في بناء مستقبل أوطانهم وإشراكهم في عملية صناعة القرار.

نموذج

وقال رئيس الاتحاد الوطني للشباب السوداني على هامش منتدى الشباب السوداني الذي اختتم أعماله، أمس، إن حضور معالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب، منتدى الشباب السوداني كان لافتاً للشباب ولكل الحضور، مؤكداً أنها نموذج مشرف للمرأة العربية خاصة أن تكون أصغر وزيرة في العالم شابة إماراتية طموحة تقارب الشباب في تفكيرهم وقادرة على فهمهم وتشاركهم في آمالهم وأحلامهم.

وأضاف أن تجربة الإمارات في اختيار وزيرة شابة لها دلالة تعكس رؤية واعية حكيمة لقيادة دولة الإمارات، مشيراً إلى أن وزيرة الشباب نموذج متقدم للجيل الجديد يدعم النهضة في الوطن العربي ويدفع إلى تفكير عصري متقدم في مستقبل الشباب وتأهيلهم لإدارة المسؤوليات الكبار خاصة في الدول التي لا بد أن تبدأ بالتغيير نحو تمهيد الطريق للقيادات الشابة.

إيجابيات

وأوضح أن من التحديات التي تواجه الشباب في الفترة الحالية هي عبر الفضاء الرقمي، لافتاً إلى أنه بالرغم من سلبياته إلا أن هناك إيجابيات تتمثل في أن مواقع التواصل الاجتماعي تعتبر منبراً للشباب ليصل صوتهم للعالم وتتم مناقشة قضاياهم باهتمام على أعلى مستوى بالإضافة إلى توصيل رسائلهم للمسؤولين وتحريك الأنشطة الشبابية ومبادراتهم.

وأشار إلى أن مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم دعمت كثيراً الشباب في السودان، حيث ساهمت في تطوير الشباب في مجال التكنولوجيا عبر المؤسسة الشبابية لتقنية المعلومات في السودان، كما شجعت مشاركة 4 شباب مبتكرين من السودان للمشاركة في منتدى الشباب العربي ضمن القمة العالمية للحكومات بدبي.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon