إطلاق الدورة الرابعة لجائزة الإمارات للموارد البشرية في الحكومة الاتحادية

أطلقت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية، مؤخراً، الدورة الرابعة لجائزة الإمارات للموارد البشرية في الحكومة الاتحادية، والتي تحظى برعاية كريمة من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة.

جاء ذلك خلال الورشة التي عقدتها الهيئة في دبي، وتم خلالها استعراض نتائج الدورة الثالثة لجائزة الإمارات للموارد البشرية في الحكومة الاتحادية والجهات والأفراد الفائزين بهما، وذلك بحضور عائشة السويدي المدير التنفيذي لقطاع سياسات الموارد البشرية في الهيئة، وعدد من مديري القطاعات والإدارات في الهيئة، وممثلين عن الوزارات والجهات الاتحادية، بالإضافة إلى محكمي ومقيمي الجائزة.

وأوضحت عائشة السويدي المدير التنفيذي لقطاع سياسات الموارد البشرية في الهيئة، أن الجائزة تسهم بشكل كبير في دعم جهود دولة الإمارات العربية المتحدة الدؤوبة لجهة تطوير رأسمالها البشري وتنمية قدراته وتمكينه، ليقوم بدوره على أكمل وجه، ويسهم في دعم مسيرة الاتحاد والبناء، ويحافظ على مكتسبات الدولة ومقدراتها، مشيرةً إلى أن الجائزة شهدت اهتماماً كبيراً وتفاعلاً واسعاً في الدورات السابقة، حيث استقبلت خلالهما 170 مشاركة على مستوى الجهات الاتحادية والأفراد بواقع 101 مشاركة للجهات و105 مشاركات للأفراد.

وذكرت السويدي أن الجائزة التي تنظمها الهيئة بشكل سنوي عززت مكانتها المرموقة على خريطة جوائز التميز المحلية والإقليمية، وأضحت خلال وقت قصير أحد أكثر أساليب التقدير أهمية على المستوى الوطني في مجال الموارد البشرية الحكومية، حيث إنها تمنح إدارات الموارد البشرية في مؤسسات الحكومة الاتحادية، دافعاً كبيراً لتحقيق مستويات أعلى من الأداء والتقدير، وحافزاً مهماً للاهتمام بالموظفين، وتعزيز مستويات الرفاه والتناغم الوظيفي لديهم، من خلال خلق بيئة عمل إيجابية وصحية تلبي تطلعات وطموحات كافة الموظفين، لا سيما فئة أصحاب الهمم.

ولفتت المدير التنفيذي لقطاع سياسات الموارد البشرية في الهيئة إلى أن رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة للجائزة أكسبها أهمية كبرى، ومكانة استثنائية، وكان له أكبر الأثر في تشجيـع الوزرات والجهات الاتحادية للمشاركة في الجائزة.

وقدم زايد القحطاني مدير إدارة تقييم الأداء والمتابعة في الهيئة عرضاً مفصلاً حول أبرز ملامح ونتائج الدورة الثالثة للجائزة التي اختتمت فعالياتها في مايو الماضي.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon