بلدية أم القيوين ودائرة الأشغال تنظفان ميناء الصيادين

نظمت دائرة بلدية أم القيوين بالتعاون مع دائرة الأشغال والخدمات العامة أمس الأول حملة ( يد بيد من أجل إمارة نظيفة ) استهدفت تنظيف المنطقة المحيطة بميناء الصيادين في منطقة الميدان، حيث شهدت الحملة مشاركة عدد من موظفي الجهات الحكومية وعائلاتهم ومجموعة من المتطوعين من الجمهور، منطلقة في تمام الساعة 5عصرا، حيث قام فريق من المنظمين بالتعاون مع مجموعة من المتطوعين بتوزيع القفازات وأكياس القمامة والمكانس، إضافة لتوزيع المرطبات على المشاركين.

وقال عبيد طويرش القائم بأعمال مدير عام بلدية أم القيوين: إن نجاح هذه الحملة واستقطابها لعدد كبير من المشاركين فيها يعكس التزام أهالي إمارة أم القيوين ببيئتهم البحرية، لا سيما أن الدائرة هدفت في مبادرتها هذه إلى التذكير والتنبيه لأهمية الوعي بمخاطر التلوث. وأكد مصبح حميد مدير عام دائرة الأشغال والخدمات العامة أن مثل هذه الأنشطة التي تشمل مشاركة كافة الفئات العمرية من المجتمع من شأنها أن تعزز من إدراك الفرد، بضرورة تحمل مسؤوليته تجاه بيئته، حتى إن كانت بسيطة في نظره.

وأشار المتطوع إبراهيم بن صقر إلى أن الحملة حققت نجاحا، فقد شاركوا فيها بروح معنوية عالية ولذلك كانت سعادتهم لا توصف بعد إنجازهم لمهمة التنظيف

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon