افتتاح توسعة وتجهيز مستشفى الشيخ زايد في نواكشوط

افتتح البروفيسور كان ببكر وزير الصحة الموريتاني وعيسى عبدالله مسعود الكلباني سفير الدولة لدى الجمهورية الإسلامية الموريتانية، عملية توسعة وترميم وتجهيز مستشفى الشيخ زايد بتمويل من دولة الإمارات يبلغ 1.5 مليون دولار.

وشمل المشروع توسعة وترميم أقسام أمراض النساء والتوليد والعناية الفائقة والحالات المستعجلة والأشعة والتصوير الطبقي والمختبر، إضافة إلى بناء قسم للحالات المستعجلة للأطفال، وقسم لأمراض الفم والأسنان وقاعات للمراقبة والاستقبال ومجموعة شبابيك للصيدلة والتحصيل، إضافة إلى التجهيز بالمعدات الطبية والمعلوماتية والمكتبية.

وأكد عيسى عبدالله مسعود الكلباني أن مستشفى الشيخ زايد الذي يعتبر معلما استشفائيا كبيرا يقدم العلاج للمرضى في العاصمة نواكشوط منذ 17 عاماً يقدم أبرز دليل على قدم وعمق التواصل وقوة التعاون التي تربط بين دولة الإمارات العربية المتحدة والجمهورية الإسلامية الموريتانية.

وأضاف: إن مشروع توسعة وتجهيز المستشفى الذي تم تمويله كاملاً من حكومة الإمارات يجسد بصدق وفاء الإمارات لإنجازاتها ومتابعتها لمشاريعها، متمنياً أن يسهم المشروع في تطوير الجهود التي تقوم بها الحكومة الموريتانية في مجال توفير وتعميم الخدمات الصحية.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon