أعلن تأسيس مجلس السعادة العالمي الأول من نوعه

محمد بن راشد: السعادة عدوى محمودة نريدها لشعوب العالم

أعلن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، عن تأسيس مجلس السعادة العالمي، بالتزامن مع احتفاء العالم باليوم الدولي للسعادة الذي يصادف 20 مارس من كل عام، ليكون الأول من نوعه، ويشكّل رسالة إيجابية من دولة الإمارات العربية المتحدة إلى العالم.

وأكد سموه أن «دولة الإمارات بقيادة أخي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، تؤمن بأن دور الحكومات تحقيق السعادة لشعوبها، عبر تمكينها من اختيار الأدوات والوسائل، وتوفير بيئة حاضنة لآمال وطموحات وأحلام الناس». وقال سموه: «السعادة عدوى محمودة، نريد لشعوب العالم أن يتأثروا بها لينعموا بالخير، ما يتطلب تغييراً ملموساً في ثقافة العمل الحكومي،».

وفي سياق آخر، كرّم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد، أمس، المعلمة الكندية ماجي ماكدونال التي فازت بجائزة المعلم العالمية التي تنظمها سنوياً مؤسسة فاركي في دبي.

لقراءة أخبار أخرى إضغط هنا

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon