بن ثنية يسعى إلى «غينيس» دعماً للأطفال ذوي الإعاقة

انطلق الرحالة الإماراتي جلال بن ثنية نحو تحقيق رقم قياسي جديد في موسوعة غينيس العالمية، بهدف توفير الدعم للأطفال ذوي الإعاقة، وذلك برعاية من مؤسسة حكومة دبي الذكية. ويأتي هذا الدعم ضمن نشاطات المؤسسة المجتمعية والتزامها بتنمية ما تقوم به من مسؤولية اجتماعية تجاه المجتمع. وذلك لا يشمل فقط ما تقدمه من خدمات وتطبيقات ذكية لإسعاد المتعاملين، بل يشمل إسعاد كافة فئات المجتمع، ودعم المبادرات الإنسانية.

وسيباشر جلال بن ثنية الرحلة سيراً على الأقدام لأسبوع كامل لقطع المسافة بدايةً من منفذ الغويفات الحدودي أول نقطة حدودية للدولة مع المملكة العربية السعودية وصولاً إلى الفجيرة. ويتطلع من خلال رحلته إلى تسجيل رقم قياسي عالمي جديد في موسوعة غينيس يضاف إلى نجاحات الإمارات العالمية الرائدة.

ومن جانبه قال وسام لوتاه، المدير التنفيذي لمؤسسة حكومة دبي الذكية: «تأتي رعاية المؤسسة لمحاولة الرحالة الإماراتي جلال بن ثنية نحو تحقيق رقم قياسي جديد في موسوعة غينيس العالمية ضمن الدور الذي تقوم به المؤسسة في إطار المسؤولية المجتمعية. وهو دليل على إدراك المؤسسة لمدى أهمية المسؤولية الاجتماعية المرتبطـة بعدد من القيم ومعايير الإنسانية السامية. ومما لا شك فيه أن إضافة رقم قياسي جديد في تاريخ دولة الإمارات، وهدف دعم الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة كان دافعًا قويًا لنا للقيام برعاية الحدث. ما يصب في تأكيد أهمية التكافل الاجتماعي وتعزيز مشاعر الانتماء لدى الأفراد ذوي الاحتياجات الخاصة».

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon