أطلع وفداً من مالطا على تجربة الإمارات في الابتكار وإعداد القيادات

مكتب رئاسة مجلس الوزراء يستعرض استراتيجية الحكومة الذكية

استعرض مكتب رئاسة مجلس الوزراء، أمام وفد رفيع المستوى من جمهورية مالطا، في زيارة رسمية للدولة، تجربة العمل الحكومي في الإمارات واستراتيجية الحكومة الذكية.

واستمع الوفد الزائر لشرح وافٍ عن الأجندة الوطنية ومراحل تطويرها نحو تحقيق رؤية الإمارات 2021، وخطط ومبادرات الجهات الحكومية في الدولة، لتحقيق المؤشرات الوطنية في عدة مجالات حيوية، كما تم استعراض تطبيقات الهواتف الذكية المتوفرة في الدولة.

تنافسية

ترأس الوفد ماريو كوتاجار السكرتير الدائم المسؤول، رئيس الخدمة العامة في مكتب رئاسة مجلس الوزراء في مالطا، وضم عدداً من كبار المسؤولين.

ورحبت عهود الرومي مدير عام مكتب رئاسة مجلس الوزراء، بالوفد الزائر، مؤكدة أن لدى حكومة الإمارات تجارب ريادية ناجحة في تطوير العمل والأداء الحكومي، ما أهلها لتتصدر مؤشرات التنافسية العالمية في الكفاءة الحكومية والثقة بالحكومة، وأنها حريصة على تبادل هذه الخبرات، والاطلاع على التجارب وأفضل الممارسات العالمية في مجال العمل الحكومي مع حكومات العالم.

واطلع الوفد الضيف على تجربة حكومة الإمارات ومبادراتها في تطوير الأداء الحكومي في مجال متابعة الأداء عبر برنامج «أداء 2.0»، وعلى عدد من المبادرات لتطوير الخدمات الحكومية، مثل برنامج الشيخ خليفة للتميز الحكومي، وبرنامج قيادات حكومة الإمارات.

مبادرات

إضافة إلى ذلك، تم استعراض مشاريع ومبادرات مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي، وجهوده في تأهيل رؤساء تنفيذيين للابتكار في الجهات الحكومية، وتجربة أسبوع الإمارات للابتكار، وعدد من المبادرات التي تهدف إلى نشر ثقافة الابتكار، لتكون الإمارات في مقدم دول العالم في هذا المجال.

وكان مكتب رئاسة مجلس الوزراء، قد نسق لهذه الزيارة، التي شملت عدة جهات حكومية، من بينها وزارات الصحة، والأشغال العامة، والبيئة والمياه، والاقتصاد، والطاقة، وهيئة تنظيم قطاع الاتصالات، ومكتب مدينة دبي الذكية، ومؤسسة دبي لمتحف المستقبل، وهيئة الطرق والمواصلات في دبي.

تجارب

تعد هذه الزيارة الثانية لوفد رسمي من حكومة مالطا خلال الأشهر القليلة الماضية، ما يعكس الاهتمام الكبير من جانبها بالتجربة الإماراتية الرائدة في تطوير العمل الحكومي، وقد أعرب الوفد عن اهتمام حكومة مالطا بتعزيز التعاون وتبادل الخبرات والاستفادة من التجارب الناجحة لحكومة الإمارات في مجالات تطوير العمل الحكومي.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon