الجهات الاتحادية تشيد بمزاياها

بوابة «حكومتي» وسيلة مهمة لتفعيل قنوات التواصل مع المتعاملين

أشادت الجهات الاتحادية المشاركة في بوابة الاقتراحات والأفكار لحكومة دولة الإمارات «حكومتي»، بالمزايا المتعددة التي تتيحها البوابة، ودورها الفاعل بتعزيز التواصل مع المتعاملين في الحكومة الاتحادية، وذلك في إطار الجهود التي تبذلها الحكومة، وسعيها المتواصل لتطوير الخدمات والارتقاء بها وتحقيق رضا المتعاملين مع الحكومة الاتحادية بالتركيز على المتعامل كمحور رئيس في عملية تقديم وتطوير الخدمات.

وأكد عدد من ممثلي الجهات الاتحادية أهمية البوابة في تفعيل العمل الحكومي والارتقاء بالخدمات، والعمل على تحقيق الاستفادة القصوى منها في استقبال الاقتراحات والأفكار من المتعاملين والموظفين، ما يسهل عملية التواصل وتبسيط الإجراءات وتطوير الخدمات وفقاً لأفضل الممارسات العالمية، ولتكون هذه البوابة إحدى الوسائل لتحقيق الأهداف الاستراتيجية للحكومة الاتحادية.

واعتبروا أن البوابة تشكل إضافة جديدة في رحلة تطوير الخدمات الحكومية الاتحادية، تقوم على تعزيز التفاعل الحقيقي مع المتعاملين وتبني اقتراحاتهم وأفكارهم، وتسهم بنشر ثقافة الخدمة المتميزة للمتعاملين، وتشجع روح الشراكة والتعاون الإيجابي بين الجهات والمتعاملين.

«الداخلية»: مبادرة رائدة

فقد أكد الرائد أحمد بو هارون مدير إدارة الشكاوى والملاحظات بوزارة الداخلية أهمية بوابة حكومتي في تفعيل قنوات التواصل بين المتعاملين ووزارة الداخلية، وتعزيز دورهم في تطوير الخدمات والارتقاء بها من خلال مشاركتهم الفاعلة ببوابة الأفكار والاقتراحات.

وقال «تحمل هذه المبادرة العديد من الجوانب الإيجابية، لا سيما في تطوير الخدمات الحكومية، ومنح الفرص المتساوية للمتعاملين والموظفين في تقديم أفكارهم ومقترحاتهم بما ينسجم مع الارتقاء ببيئة العمل، وتحقيق رضا المتعاملين الذي يمثل الهدف الأسمى للقيادة الرشيدة.

واعتبر بو هارون أن بوابة «حكومتي» تشجع ممارسات الإبداع والتميز، وتشجيع الأفكار البناءة وتحقيق الاستفادة القصوى منها، إلى جانب تقدير الإنجازات والتفكير الإبداعي، منوهاً بأن وزارة الداخلية تنتهج آلية عمل تتسم بالشفافية والوضوح في التعامل مع مقترحات المتعاملين في مدة أقصاها خمسة أيام عمل، الأمر الذي يعكس أهمية البوابة في تسهيل عملية التواصل وتبسيط الإجراءات وتطوير الخدمات وفقاً لأفضل الممارسات العالمية».

«العمل»: ترسخ ثقافة التميز

ووصف أحمد حسن الشحي مدير إدارة علاقات المتعاملين بوزارة العمل بالمبادرة الرائدة، مؤكداً أهميتها باعتبارها نافذة موحدة تجمع كافة الهيئات والوزارات التابعة للحكومة الاتحادية لاستقبال مقترحات المتعاملين والموظفين، ما يعتبر إنجازاً يوفر الجهد والوقت، ويتيح دقة وكفاءة أكبر في التعامل مع تلك المقترحات، وبالتالي الارتقاء بجودة الخدمات الحكومية وتطورها المستمر.

وأضاف: «تعتبر وزارة العمل من أكبر الداعمين لهذه المبادرة، حيث كانت ضمن أول خمس مؤسسات انضمت إلى هذه البوابة المتميزة واستفادت منها في تطوير علاقة وثيقة مع المتعاملين عبر التعامل مع مقترحاتهم، ما ينعكس إيجاباً على تطوير الخدمات المقدمة بما يواكب آمالهم وتطلعاتهم.

وأكد أن وزارة العمل تشجع موظفيها على المشاركة الفاعلة في تقديم مقترحاتهم للمساهمة في تأسيس بيئة خدمية تنافسية، وترسيخ ثقافة التميز فيما بينهم، لافتاً إلى أن الوزارة تستهدف التعامل مع 80 % من المقترحات المقدمة في فترة لا تتجاوز 5 أيام عمل لكل مقترح على حدة».

الوطنية للمواصلات: صوت المتعاملين

واعتبر محمد صياح المنصوري رئيس قسم التميز المؤسسي في الهيئة الوطنية للمواصلات «أن بوابة حكومتي تمثل وسيلة مهمة لتفعيل التواصل مع المتعاملين بالاعتماد على أحدث التقنيات والأنظمة المتطورة، ولعل من أهم مميزات البوابة، سهولة الاستعمال من قبل المؤسسات والمتعاملين على حد سواء، فعملية تلقي الاقتراحات والتعرف إليها لا تتعدى دقائق معدودة، ما يوفر الوقت والجهد في التعامل مع الاقتراحات بكفاءة ومهنية عالية.

وقال: تشكل إضافة مهمة إلى مجموعة وسائل الاتصال الأخرى التي تتبعها الهيئة للتعرف إلى الآراء والمقترحات، فالهيئة تقوم بالتعامل مع اقتراحات المتعاملين داخلياً في مدة لا تتجاوز يوم عمل واحد، على أن يتم الوصول إلى نتيجة نهائية حولها وإطلاع العملاء على النتائج خلال خمسة أيام عمل. وتعمل الهيئة أيضاً على استبيان أصحاب الاقتراحات واستطلاع آرائهم حول مدى رضاهم عن الخدمة التي تم تقديمها عبر بوابة حكومتي. وبشكل عام فإن بوابة حكومتي مسهم رئيس في تطوير الخدمات والارتقاء بها وصولاً إلى تحقيق رضا المتعاملين».

«الاتحادية للكهرباء والماء»: تسمعنا صوت المتعامل

 

أما نجلاء موسى رمضان المدير التنفيذي لدائرة خدمة المتعاملين في الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء، فاعتبرت «البوابة مقياساً لأداء الهيئة، فهي محطة لجميع أفكار المتعاملين واقتراحاتهم بخصوص ما تقدمه الهيئة من خدمات وإجراءات، وبالتالي فإن الحصول على هذه المقترحات يمكن الهيئة من معرفة النواحي المطلوب تطويرها، ومن خلال البوابة فإننا في الهيئة سنتمكن من سماع صوت المتعامل.

وتمثل البوابة وسيلة عملية لجميع المستخدمين من أجل إيصال أفكارهم ومقترحاتهم، وهي تتسم بالشمولية وسهولة الاستخدام والسرعة، ونتوقع أن تكون الوجهة المباشرة للمستخدمين من متعاملين وموظفين».

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram
متوفر في App Storeمتوفر في Google Play

الأكثر شعبية في عبر الإمارات

اقرأ أيضا

اختيارات المحرر

اشترك الكترونيا