جهاز جديد لعلاج العصب البصري في مستشفى دبي

كشفت الدكتورة موزه علي بن دخين استشاري ورئيس قسم أمراض العيون في مستشفى دبي عن إدخال القسم احدث الأجهزة والتقنيات الطبية ومنها جهاز او تي سي لتشخيص أمراض الشبكية وجهاز التشخيص الكهربائي الفسيولوجي الذي يعد الأول من نوعه في المستشفيات الحكومية لعلاج العصب البصري ومركز الإبصار في المخ وفحص المجال البصري وقياس العدسات داخل العين وفحص البصر وقوته، إضافة لجهاز الكاميرا الخماسية لتشخيص جميع امرض الجهاز الأمامي للعين وجهاز سبكيلور مايكروسكوب لفحص الخلايا المبطنة للعين.

وأوضحت أن المستشفى قام مؤخرا بافتتاح عيادتين جديدتين لعلاج حول الأطفال، وجراحة العيون التجميلية العلاجية مثل انسداد وارتخاء الجفون وانسداد مجرى الدموع وأورام الجفون، وذلك لمواجهة الطلب المتزايد على هذه الخدمات من سكان إمارة دبي والإمارات المجاورة، حيث من المتوقع أن يلتحق الأخصائيان الجديدان اللذان تم تعيينهما مؤخرا لهذا الغرض في القسم خلال أيام.

 

المستشفى الوحيد

وأشارت الدكتورة موزه إلى أن قسم العيون في مستشفى دبي يعد الحكومي الوحيد في دبي والإمارات المجاورة الذي يتم فيه زراعة القرنية بشكل روتيني منتظم بما في ذلك زراعة القرنية الجزئي حيث يتميز هذا النوع من العمليات بانخفاض رفض الجسم لها، مشيرة إلى أن القسم يقوم يطلب القرنية من مستشفيات كبرى في الولايات المتحدة الأميركية، لتصل إلى دبي خلال فترة تتراوح ما بين 24 إلى 48 ساعة، ثم تجرى الجراحة لافتة إلى أن القسم قام في شهر واحد بإجراء عشر عمليات لمواطنين ومقيمين إضافة إلى عدد من مواطني دول مجلس التعاون بنسب نجاح عالية تفوق 95%، مشيرة إلى أن المستفيدين من تلك الجراحات، هم الأشخاص الذين يعانون اعتلال القرنية، أو مرضى القرنية المخروطية، أو الحالات الطارئة، ممن تعاني ضعفاً شديداً في البصر، أو فقد بصر يصل إلى درجة العمى، وتجرى للمواطنين مجاناً، وللمقيمين بمقابل مالي.

 

عودة البصر

ولفتت رئيس قسم أمراض العيون إلى أنها أجرت جراحة لمواطن مُسن يزيد عمره على 80 عاماً، وقد استردّ بصره، بعد سنوات عدة من العمى، لم يرَ خلالها أبناءه، أو أحفاده، إذ أجريت له زراعة قرنية، وإزالة المياه البيضاء، واستبدالها بعدسة صناعية في جراحة واحدة، وأصبح هذا المواطن قادراً على الحركة دون مساندة أحد، ويزاول شؤون حياته بصورة طبيعية.

 

المياه الزرقاء

وبينت أن قسم العيون يضم عددا من الوحدات المتخصصة منها وحدة المياه الزرقاء وعلاجها بالليزر ووحدة علاج الجزء الخلفي من العين عن طريق احدث أنواع الليزر ووحدة علاج الحول وأمراض الأطفال ووحدة علاج القرنية المخروطي، مشيرة إلى أن أكثر أمراض العيون انتشارا لدى فئة الشباب هي القرنية المخروطية ولدى كبار السن المياه البيضاء ومضاعفات السكري على الشبكية وارتفاع ضغط العين (الجلوكوما) وحساسية العين وجفاف العين.

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram
متوفر في App Storeمتوفر في Google Play

الأكثر شعبية في عبر الإمارات

اقرأ أيضا

اختيارات المحرر

اشترك الكترونيا