نهيان بن مبارك يفتتح فعاليات الدورة 11 من المعرض

مشاركة واسعة محلياً ودولياً في «نجاح أبو ظبي»

افتتح معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح، أمس، فعاليات الدورة 11 من معرض نجاح أبوظبي 2017، بحضور عدد من السفراء وكبار المسؤولين التربويين وممثلي الجهات المشاركة في الحدث.

وقام معاليه بجولة في أرجاء المعرض رافقه خلالها عدد من المسؤولين، حيث تفقد الأجنحة الأساسية، وتعرف إلى مشاركات العديد من المؤسسات التعليمية وجهودها لتعريف الطلبة والشباب بما لديهم من برامج وتخصصات، كما تفقد معاليه أجنحة الجامعات العالمية المشاركة في الحدث.

وأشاد معاليه بمعرض «نجاح» وحجم المشاركة الواسعة من مختلف مؤسسات التعليم العالي المحلية والعالمية وكذلك التواجد الطلابي الكبير.

ويهدف معرض نجاح أبوظبي 2017 إلى تمكين الطلبة وأولياء أمورهم من الاطلاع على تجارب جامعات عريقة وفي تخصصات مختلفة ومن عدة بلدان، حيث يقدم المعرض برامج متنوعة والعديد من الورش التي تهتم بتوعية الطلبة وتعريفهم بالجامعات والخدمات التي تقدمها وأبرز التخصصات فيها وكذلك كيفية التعامل مع المرحلة الانتقالية الجديدة بين الثانوية والجامعة.

32

وأكدت باربرا ليف سفيرة الولايات المتحدة الأميركية في الإمارات، أن الجامعات الأميركية تشارك في «نجاح» منذ دورته الأولى، مشيرة إلى أنه في عام 2011 بدأ التفكير جدياً في استقطاب الطلاب للدراسة في الولايات المتحدة.

وأكدت السفيرة - في تصريحات للصحافيين - مشاركة 32 جامعة أميركية في معرض نجاح هذا العام، مشيرة إلى أن عدد الطلاب الإماراتيين الدارسين في الولايات المتحدة 2920 طالباً.

وأضافت: في كل عام نقدم تشكيلة متنوعة من الجهات والمؤسسات التعليمية لمعرض نجاح، وهذا العام شاركت جامعات لها أسماء كبيرة وعريقة في الولايات المتحدة، كما أشارت إلى وجود 4 آلاف جامعة ومؤسسة تعليم عال في الولايات المتحدة، منها ما يوفر درجة البكالوريوس ومنها ما يوفر تعليماً أقل من ذلك مثل المعاهد التقنية، مؤكدة أن معرض نجاح يوفر فرصة ممتازة للطلبة وذويهم للتواصل المباشر مع الجامعات المشاركة.

وأكدت السفيرة الأميركية توفر المرشدين التعليميين من المكتب التعليمي التابع للخارجية الأميركية، للتعريف بالدراسة في أميركا.

وحول الاعتماد الأكاديمي وكيف يتعرف الطلاب إلى الجامعات المعتمدة أكاديمياً، قالت السفيرة الأميركية: هذا من الأدوار الأساسية للمرشدين، مشيرة إلى ضرورة إزالة الغموض بخصوص أي جامعة ليتعرف الطلبة إلى الجامعات ويميزون بينها، مؤكدة أن الجامعات تختلف في برامجها والمنح التي تقدمها كل جامعة عن الأخرى، والإرشاد الأكاديمي سوف يقوم بدور مهم جداً في تعريف الطلاب بالبرامج وكيفية السفر والإجراءات المطلوبة للدراسة في أميركا.

رياضيات

وتستعرض الجامعات والجهات المشاركة خدماتها وبرامجها التعليمية المتنوعة، حيث قدمت جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا شروح تقنية متنوعة تمكن الطلبة من التعرف إلى برنامجها وتخصصاتها المختلفة.

وأكد عارف الحمادي مدير جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا، ونائب الرئيس التنفيذي بالوكالة - في تصريحات للصحافيين - أن الجامعة تسعى لتعريف الطلبة بتخصص الرياضيات التطبيقية والإحصاء الذي يأتي في إطار مبادرة وزارة التربية والتعليم والمعروفة بمنحة «معلم المستقبل».

كما أن الجامعة باتجاه طرح تخصصات جديدة في إطار المبادرة وهي تخصص الكيمياء والفيزياء وعلم الأحياء، مبيناً أن هذه التخصصات الدراسة فيها متاحة أمام طلبة كل الجاليات العربية الموجودة في الدولة ومدفوعة التكاليف.

وقال الحمادي: نطمح أن يلتحق المقيمون في الدولة ببرنامج «معلم المستقبل» وهو برنامج يعطى خلالها الطالب مهارات أساليب التدريس ويوظف كمدرس في مدارس الدولة، بما يلبي احتياجات السوق، مشيراً إلى وجود نقص بمدرسي العلوم والرياضيات بشكل عام على مستوى الدولة.

وأشار إلى أن جامعة خليفة تدرس تخصص الذكاء الصناعي منذ عام 2000 وهو مهم لأنه كعلم يبحث في كيفية جعل الآلة «الروبوت» أذكى وتأخذ قرارات أفضل من الإنسان.

وأضاف: «ما نحتاجه في الدولة حالياً تطبيقات الذكاء الصناعي لتحسين جودة الخدمات في قطاع الصحة، والريادة في هذا المجال تتطلب سن قوانين تبرر وتحكم استخدام الذكاء الصناعي وهو السبب الرئيسي لوجود وزارة للذكاء الصناعي، لتكون مهمتها إيجاد تشريعات وسن قوانين تحمي الذكاء الصناعي وأيضاً تحمي الإنسان من الذكاء الصناعي، وسن قانون على مستوى اتحادي يسمح باستخدام السيارات بدون سائق».

بوابة

وشاركت جامعة العين للعلوم والتكنولوجيا بتقديم تعريفات متنوعة للزوار ببرنامجها الجديد الذي يشمل إطلاق بوابة إلكترونية محدثة تتميز بسهولة التعامل معها وسرعة الاستجابة للطلبات.

بدوره، أكد الدكتور عامر قاسم، نائب رئيس الجامعة الحرص على المشاركة الفعالة في المعرض وتقديم الإرشاد الأكاديمي للطلاب، للتعرف إلى البرامج التي تطرحها الجامعة، مشيراً إلى أن الجامعة بدأت تقديم خدمات جديدة تهدف إلى تسهيل التعامل مع النظام الأكاديمي للجامعة.

علوم متقدمة

وشهد جناح جائزة الشيخ حمدان بن راشد للأداء التعليمي المتميز، إقبالاً واسعاً من الطلاب للمشاركة في ورش العمل والتعرف إلى المشروعات و«فاب لاب» الإمارات المختبر الدولي الجديد بنكهته الإماراتية.

وأكد الدكتور سمير البرغوثي نائب الرئيس للشؤون الأكاديمية بجامعة الفلاح، أن الدولة تعطي أولوية كبيرة لمجال العلوم المتقدمة والمهارات، وهو ما ينعكس بشكل إيجابي على مجال البحث العلمي داخل الدولة، موضحاً أن ارتفاع تكلفة البرامج الأكاديمية في الجامعات مقارنة بالخدمات المقدمة، تعتبر معقولة نسبياً.

تخصصات

من جانبه، أكد الدكتور محمد العاني عميد كلية الخوارزمي الدولية، أن فريق الكلية سوف يستعرض تخصصاتها الجديدة أمام الطلبة، إلى جانب ما تقدمه من برامج في سبيل تطوير التعليم الجامعي بشكل عام في الدولة، مبرزة تخصصات جديدة بشكل كلي هي بكالوريوس «التحليلات الطبية» و«الإدارة الصحية» اللذان يرى الدكتور العاني أنهما تخصصان لا يزالان نادرين في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وقدمت جامعة جميرا من خلال مشاركتها في المعرض، نموذجها التعليمي الإماراتي ذا اللمسة الحداثية مقدمة نموذجاً إمارتياً للمؤسسة العصرية.

أنشطة

وتشارك جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية للمرة الثانية في معرض نجاح وتنظم عدداً من الأنشطة التفاعلية. وقال أحمد العوضي، مدير إدارة شؤون الطلبة والتسجيل في جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية: نحن سعداء للغاية للمشاركة في الحدث الذي يوفر المنصة المثالية لكل من الطلبة والجامعات للاجتماع ومناقشة الخطط المستقبلية وعرض البرامج الخاصة بهم.

وقالت نجود الخلوفي، مدير إدارة التسويق والعلاقات الخارجية في الجامعة: حققت مشاركتنا العام الماضي نجاحاً كبيراً، حيث حظي جناحنا باهتمام عدد كبير من الزوار المهتمين بمعرفة المزيد عن برامج الجامعة.

كما تشارك كلية الإمارات للتطوير التربوي، في معرض نجاح ضمن برنامج متكامل لاستقطاب الخريجين والخريجات من حملة البكالوريوس للالتحاق ببرامج الدراسات العليا في كلية الإمارات للتطوير التربوي، وقد شهد القسم المخصص للكلية ضمن جناح دائرة التعليم والمعرفة –أبوظبي إقبالاً كبيراً من الزائرين على اختلاف اهتماماتهم، حيث قدم فريق عمل الكلية للزائرين معلومات وافية عن طبيعة الدراسة في الكلية.

وأكد البروفيسور روبرت ميلني، مدير الكلية حرص الكلية على مشاركتها في معرض «نجاح» لأهميته كمنصة تواصل متكاملة مع الطلبة وأولياء أمورهم والتربويين وإتاحة الفرصة لهم للتعرف إلى برامج الكلية المختلفة.

«روبوتات»

واستعرضت طالبة هندسة الحاسوب سهيلة المهيري، مشروعها المقام بالتعاون مع مركز أبحاث الطيران، الذي يعتبر الأحدث من نوعه حول تفاعل «الروبوتات» مع الأعضاء البشرية لتكون بديلاً عن الوسائل المعروفة لتحريك الأشياء، والتي تطمح من خلاله إلى تسهيل التعامل مع الروبوتات في مختلف المجالات.

دورات

وشهد اليوم الأول من المعرض عدداً من المحاضرات وورش العمل التدريبية المجانية، ومنها ورشة عمل حول كندا وبرامج التعليم والهجرة للطلبة الدوليين، ودورة ماذا تتمنى معرفته قبل الذهاب إلى الجامعة، 360 درجة للتمويل للتعليم في الولايات المتحدة الأميركية، الضيافة وما بعدها، عالم التسويق على الإنترنت، لماذا التصميم مهم؟

وورشة عمل حول «ريتسوميكان» جامعة آسيا والمحيط الهادئ (APU) كجامعة دولية في اليابان، الدراسة في كندا في جامعة ألبرتا، المهن والاختيارات المختلفة بكلية الهندسة، والمهن والاختيارات المختلفة بكلية الإعلام.

ويشهد اليوم الثاني المزيد من التدريب على عدد من المواضيع المهمة منها: الدراسة في هنغاريا، بكالوريوس الكيمياء في (URV) الإسبانية، إسبانيا: لماذا يجب أن أجعل هذا الاختيار؟ أخطاء يرتكبها الطلاب عند اختيار مهنة، دعونا نتعلم اليابانية! والدراسة في اليابان، الصدمة الثقافة والحضارية وكيفية تجنبها، مساعدة النص - اللغة الإنجليزية كلغة ثانية، التحضير لاختبار: توفل (iBT)، التعليم العالي في بلجيكا، الحياة في جامعة الشارقة.

أما في اليوم الثالث فسيتم تناول عدد من الموضوعات من أبرزها: الدراسة في أيرلندا - التأشيرات والتكاليف والفوائد، نصائح للوصول إلى أعلى الكليات والجامعات في الولايات المتحدة الأميركية.

«باريس السوربون-أبوظبي»

تُشارك جامعة باريس السوربون-أبوظبي، في فعاليات معرض نجاح للتعليم العالي والتدريب 2017، وتهدف الجامعة من خلال مشاركتها في معرض نجاح أبوظبي 2017، إلى عرض البرامج الأكاديمية التي تقدمها بمختلف درجاتها العلمية، سواء البكالوريوس أو الماجستير، فضلاً عن المزايا والتسهيلات ضمن حرمها الجامعي.

 

 

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon