يسرق المركبات لتعويض خسارة راتبه

برر عامل آسيوي للنيابة العامة في دبي، دوافعَ ارتكابه جريمة سرقة أموال ومستندات شخصية وبطاقات بنكية من إحدى السيارات، بأنه «يعاني من ضائقة مالية، نتيجة خصم راتبه بالكامل من قبل الشركة التي يعمل فيها بعدما ارتكب عدة مخالفات مرورية».

وذكرت النيابة في لائحة الاتهام التي نظرتها الهيئة القضائية في محكمة الجنايات في دبي أمس، أن المتهم استخدم حجراً في كسر النافذة الأمامية لسيارة كانت متوقفة في مواقف أحد الفنادق على شارع الشيخ زايد، وتمكن من سرقة حقيبة يد نسائية كان فيها جهاز لوحي ونحو ألف درهم ومستندات ووثائق شخصية للمجني عليها، وبطاقات بنكية ومنقولات أخرى.

وأوضحت النيابة أن المجني عليها شاهدت المتهم ومعه شخصان آخران وهم يحومون في مواقف السيارات المشار إليه في الدعوى، كما شاهدتهم بعد سماع جرس الإنذار الخاص بالسيارة المتضررة، مشيرة إلى أن الأجهزة الأمنية توصلت للفاعل بعد رفع بصماته عن نافذة السيارة، ليصار إلى ضبطه وإحضاره من إحدى الإمارات التي قضى فيها محكومية جريمة سرقة تلفاز من أحد المنازل.

وأضافت أن المتهم من أصحاب السوابق في جرائم السرقة بالأسلوب الإجرامي عينه للواقعة محل الدعوى، وأنه أقر طواعية لدى إلقاء القبض عليه بارتكابه الجريمة، مبرراً ذلك بأنه يمر في وضع مالي حرج نتيجة خصم راتبه من قبل الشركة التي يعمل فيها بعدما ارتكب عدة مخالفات مرورية.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon