أم تكشف تعرض طفلتها لهتك عرض على مدى عامين

أحالت النيابة العامة إلى محكمة الجنايات في دبي، أمس، موظفاً آسيوياً في العشرينيات من عمره، بتهمة هتك عرض ابنة موطنه البالغة من العمر 13 عاماً في منزل أسرتها طوال عامين من زيارته المتكررة لمنزل عائلتها، وإرسال مقطع فيديو مخل بالآداب لها من شأنه إثارة الغرائز الجنسية لدى الأطفال في سنها.

وشهدت الطفلة خلال التحقيقات النيابية بتعرضها للتحرش وهتك العرض من قبل المتهم طوال عامين، عندما كان يتردد على المنزل لزيارة عائلتها، مضيفة أنه أرسل لها مقطع فيديو على بريدها الإلكتروني يحتوي على مادة إباحية، في وقت أوضحت فيه أنها لم تبلغ ذويها عن واقعة المتهم، لكون الأخير كان يهددها باستمرار بأنه في حالة إبلاغها لذويها فسوف تعتدي والدتها عليها بالضرب وتعيدها إلى بلدها.

أما والدة المجني عليها التي كشفت خيوط الجريمة، فذكرت في أقوالها للنيابة أنها بينما كانت تتفقد بريد «الأخيرة» الإلكتروني، شاهدت مقطع فيديو إباحياً، ولما واجهتها به، أخبرتها بأفعال المتهم، وأضافت أنها لاحظت أن المجني عليها كانت دائماً في حالة غضب عند حضور المتهم لشقتهم.

وأضاف شرطي في التحقيقات أن المتهم كان يتردد على شقة المجني عليها في أيام العطل، ويستغل وجود والدتها في المطبخ أو دورة المياه، ليهتك عرضها، مضيفاً أن والدة الطفلة ضبطته ذات مرة وهو يهتك عرض طفلتها وطردته من الشقة.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon