وفاة عربي دهساً على شارع الإمارات أمام زوجته

شهد شارع الإمارات صباح أمس حادثاً مروعاً، إذ دهست سيارة دفع رباعي يقودها مواطن، شخصاً عربي الجنسية يدعى (م. ز) أثناء قيامه بتغيير إطار المركبة، وذلك أمام زوجته وابنته البالغة أربع سنوات.

ووقع حادث الدهس عند الساعة الحادية عشرة وأربعين دقيقة، توفي فيه مصري أمام عائلته عندما تعطل إطار المركبة التي يقودها المدهوس، فتوقف على كتف الطريق من الجهة اليسرى تحت جسر العمال باتجاه الشارقة، وذلك لاستبدال إطار المركبة،

وأثناء ذلك كان جسد المدهوس قد دخل في المسار الأيسر السريع دون أن يقوم بتأمين توقفه بوضع المثلث الواقي، ما أدى إلى قدوم سيارة مسرعة من نوع «لاند كروزر» تسير في مسارها الصحيح، فاصطدم به ودهسته، ما أدى إلى انشطاره لنصفين أمام عائلته التي كانت موجودة داخل السيارة أثناء تغيير الإطار.

وأصيبت الزوجة في العشرينيات من عمرها عندما وجدت زوجها قطعاً متناثرة علي الطريق، حيث قام قائد المركبة التي اصطدمت به بإبلاغ الشرطة، وحضر على الفور الضابط المناوب، وتم نقل الجثة إلى الطب الشرعي، ونقلت الزوجة وطفلتها إلى المستشفى في حالة يرثى لها.

وأكدت مصادر مرورية أن الحادث وقع نتيجة خطأ المتوفى، الذي توقف على الكتف اليسار في مسار المفترض أنه سريع، حيث إن المتسبب في الحادث أنه كان من الصعب تفادي الشخص الذي فوجىء به في حرم المسار الأيسر، وكانت سرعته حوالي 120 كيلو متراً في الساعة، وهي سرعة الطريق.

وأكد المتسبب في الحادث أنه لم ير المتوفى، وإنما فوجىء به، إذ حاول تفاديه، إلا أنه لم يتمكن من ذلك، وارتطم جسده بالسيارة لمسافة طويلة، وكانت بصحبته زوجته وابنته اللتان أصيبتا بصدمة كبيرة من هول المنظر.

طباعة
comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram
راحلون .. إنا لله وإنا إليه راجعون
متوفر في App Storeمتوفر في Google Play

الأكثر شعبية في عبر الإمارات

اقرأ أيضا

اختيارات المحرر

  • أخطاء الأزياء في كأس دبي العالمي

    إذا كنت ترغبين في دخول مسابقة "أفضل لباس" في بطولة كأس دبي العالمي للخيول والفوز بجائزة "جاكوار ستايل ستيكس"، عليك تجنب خمسة أخطاء من شأنها إقصاءك من المسابقة، وفقاً لأعضاء لجنة الحكم في المسابقة، العنود بدر ودوم باغناتو.

  • فيديو.. 62 % يحملون الأهل مسؤولية سقوط الأطفال من الشرفات

    أظهرت نتائج استطلاع للرأي اجراه موقع البيان الإلكتروني ان 62% من المستطلعة آراؤهم يرون ان مسؤولية سقوط الاطفال من الشرفات تقع على عاتق الاهل بالدرجة الاولى.

  • «إيفلين نسبيت» أول عارضة أزياء في العالم

    إيفلين نسبيت هي أول عارضة في تاريخ الأزياء، ولدت في عام 1884 في تارانتو، فيلادلفيا، وتوفيت عام 1967 وكانت نموذجا للجمال والنعومة في القرن العشرين، في فترة شهد فيها التصوير الفوتوغرافي للأزياء انطلاقة قوية في وسائل الإعلام.

  • راقصة استعراضية تتباهى بعاهتها وترفض التجميل

    تحب كل امرأة أن تكون جميلة، وتسعى دائمًا لمواكبة مواصفات الجمال السائدة، بالعناية ببشرتها تارة، ومواكبة الموضة تارة أخرى، وأحيانًا من خلال جراحات التجميل، التى بلغ اهتمام البعض بها حد الهوس، وكلما كانت المرأة تحت الأضواء كلما حرصت على ذلك أكثر وعلى أن تبدو مثالية أو كاملة،

  • « سيث لين» طفل الفقاعة يطلب الدعم بارتداء الأصفر

    سيث لين البالغ من العمر خمس سنوات لديه أمنية واحدة يطلبها من العالم هي ارتداء اللون الأصفر المفضل لديه في الـ27 مارس الجاري.

تغطية مباشرة لقمة رواد التواصل الإجتماعي العرب