غيتس: لا نبحث عن ذرائع لضرب إيران

غيتس: لا نبحث عن ذرائع لضرب إيران

قال وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس إن التأكيدات الأميركية على أن «فيلق القدس»، قوة النخبة في الحرس الثوري الإيراني، يقوم بتدريب متطرفين عراقيين وتزويدهم بقنابل خارقة للدروع وأسلحة أخرى، مبنية على وقائع مؤكدة، لكنه شدد على أن بلاده لا تبحث عن أعذار لضرب إيران.

وأضاف نعلم أن قوات القدس ضالعة. نعلم أن قوات القدس هي الذراع شبه العسكرية لحراس الثورة. وكذلك، نشك بأن قادة حراس الثورة على علم. ولكن لا نعلم ما إذا كان مسؤولون سياسيون كبار في إيران على علم بهذا الأمر.

وتابع غيتس «أقولها مرة جديدة، نحن لا نبحث عن ذرائع لشن حرب على إيران. نحن لا نعد لحرب ضد إيران». وأضاف «ما نحاول القيام به هو أن نكسر داخل العراق الشبكات التي تضع هذه الأسلحة بين أيدي أولئك الذين يقتلون قواتنا، هذا كل ما في الأمر».

من جهتها، حذرت زعيمة الديمقراطيين في مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي من أن بوش لا يمتلك صلاحية غزو إيران من دون موافقة خاصة من الكونغرس.

وقالت إن «الرئيس يقول دائماً إنه يسعى إلى حل الخلاف مع إيران بطرق دبلوماسية وأنا أسجل عليه ما يقول»، وأضافت «أعتقد أن على الكونغرس أن يثبت سلطته، ويؤكد بوضوح على أنه لا يوجد أي تفويض للرئيس بغزو إيران».

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram
متوفر في App Storeمتوفر في Google Play

الأكثر شعبية في عبر الإمارات

رشد استهلاكك تزيد حسناتك

اقرأ أيضا

اختيارات المحرر

اشترك الكترونيا